2011/08/03

مساجد ومطاعم !!!



في هذا الزمن الأغبر الذي تبدلت فيه كثير من الموازين أصبحت المساجد والمطاعم كفرسي رهان في اجتذاب الرواد وقد تأملت في رواد المطاعم ورواد المساجد فلاحظت ما يلي

المفروض للإنسان ٣ وجبات
والمفروض على الإنسان ٥ صلوات
ومع ذاك فرواد المطاعم أكثر من رواد المساجد

ندخل المطعم فندفع أجر
وندخل المسجد فنأخذ أجر
ومع ذاك فرواد المطاعم أكثر من رواد المساجد

في كل بيت مطبخ للطعام
وليس في أي بيت مسجد
ومع ذاك فرواد المطاعم أكثر من رواد المساجد

تلك المفارقات يمكن أن يقال عنها ألف تعليق وتعليق لكنني اختار تعليق الشاعر الباكستاني محمد إقبال حين قال :

أرى التفكير أدركه خـــــمول *** ولم تعد العزائم في اشتعال
وأصبح وعظكم من غير نور *** ولا سـحر يطل من المقال
وجلجلت الأذان في كل حـــيٍ *** ولكن أين صـوت من بلال
منائركم علت في كل ســــاحٍ *** ومسجدكم من العباد خـالي

الله يرحمنا وبرحمته ويرد الناس اليه رداً جميلاً ... وتبقى المسألة وجهة نظر ولكلٍ وجهة هو موليها

هناك 3 تعليقات: